موقع منهج حياة

كيف يكون الصوم وجاء؟


348 مشاهدات

كيف يكون الصوم وجاء؟

تذكرون حديث الرسول صلى الله عليه وسلم: "من استطاع منكم الباءة فليتزوج، ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء" والسؤال هو: كيف يكون الصوم وجاء؟ فلا تنس أن هذا الحديث قد ذُكر في مجتمع المدينة الخالي - تقريبًا - من أي إثارة للغرائز، وهنا يُحدث الصيام وممارسة الرياضة دورًا كبيرًا في علاج الاستمناء وتهدئة الغريزة. أما إذا قام الإنسان بالصيام أو الرياضة ثم عرّض نفسه للاستثارة – وما أكثرها في مجتمعنا – فالتأثير عندئذ يكون ضعيفًا.. والنصيحة التي تساعد في هذا الأمر هي "غض البصر". وقد ورد في الآية الكريمة: (قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم)، ومعنى ذلك أن غض البصر شرط لحفظ الفرج فينبغي الاهتمام بهذا الأمر قدر الاهتمام بالصيام وممارسة الرياضة. ولا شك أن "غض البصر" في غاية الصعوبة في زمننا الحالي حيث تطاردك المثيرات رغمًا عنك، ولكن شيئا من المحاولة أفضل من لا شيء، ونصف البلاء أفضل من البلاء كله. ومن الناحية العلمية فإن الصوم يؤدي فعلاً إلى تنقية الدم وتكسير مشتقات الدهون السائرة في الدم ومن ضمنها الهرمونات الجنسية التي يتم إفرازها عن طريق الغدد الجنسية. كما أن الرياضة تمتص جزءا من الطاقة الجسمانية فتقلل من النشاط الجنسي.