موقع منهج حياة

كيف أعرف أن طفلي متوحد؟


255 مشاهدات

كيف أعرف أن طفلي متوحد؟

لا أعرف كيف أبدأ الحديث ومن أين؛ ولكن مشكلتي مع ابني ذي السنة بدأت عندما كنت أقوم بزيارة لأحد أقاربي وكان ابني في ذلك الوقت نائما، وعندما استيقظ كان مزاجه متعكرا قليلا ولم يلتفت لأحد من الموجودين ولم يبد اهتماما بهم وإنما انشغل ببعض الأشياء المحيطة بهم مثل المكيف والتلفاز. وقد أقلقني كلام قريبتي عندما أشارت إلى أن ابني قد يكون مصابًا بالتوحد؛ لأنه لعب ولم يبادلهم أي اهتمام وأخذت تسألني عدة أسئلة منها: "هل ابنك يقول بابا وماما؟".. فقلت لها: "لا"..، "هل يتعلق بالأشخاص المحيطين به ويذهب إليهم بسهولة؟".. فقلت: "نادرا".. ولكنه يتحدث بين الحين والآخر وأيضا يحب الفقرات الإعلانية ولا يعير أحدًا أي اهتمام عندما يشاهد هذه الفقرات، وعندما تنتهي ينظر إلينا ويتواصل معنا من جديد. وعندما قرأت في موقعكم عن أعراض التوحد رأيت بعضها في ابني، ولكني وجدت أيضا نقيض بعضها، فهو يتواصل مع الأطفال المحيطين بنا عندما تسمح الظروف ونزورهم، وأيضا التعلق بنا عندما نشير إليه بأننا سنغادر المكان ونتركه، وكذلك نطق بعض الكلمات مثل تاتا، نانا وأيضا عند اللعب معه يتواصل بصريا معنا. أرجوكم أخبروني كيف أجزم بأن طفلي متوحد أم لا؛ مع العلم بأن اهتمام طفلي بنا ونطقه كلمات جديدة والمشاركة معنا باللعب ازداد عند تقليل مشاهدة التلفاز. انتهت تقول أ.فاطمة الشيخ الأخت أم كريم تحية طيبة وبعد: أولا دعيني أذكرك بشيء مهم هو أن مصيبتنا في العالم العربي هي الفتوى في كل شيء وفي أي شيء دون علم، والمصيبة أن تصل بنا الوقاحة إلى الإفتاء في مصائر الناس. الأخت العزيزة: التوحد له أعراضه الواضحة والصريحة منها: - فقدان القدرة على الاستجابة للآخرين بصورة عامة وشديدة. - يعتبر الآخرين مجرد أشياء؛ فقد يستعمل عضو إنسان آخر لفتح النور أو ككرسي - لا يميلون إلى معانقة الأم أو الابتهاج والابتسام عند حضورها. - لا يحبون أن يمسك بهم أحد أو يلمسهم. - لا تظهر عليهم مظاهر القلق التي تظهر على الأطفال العاديين. - قد لا توجد عندهم القدرة على الكلام أو استعمال الكلام بطريقة غريبة. - قد يظهر عندهم تكرار معين لسلوك معين كالقبض على قطعة خشب لمدة طويلة أو التحديق لفترة طويلة في المروحة. - يهتمون بشيء معين في البيئة يصل لدرجة أنهم يبحثون عنه في كل مكان. - نوبات ضحك مزعجة أو صراخ أو غضب شديد. - سرعة الإحساس بالألم أو عدم الإحساس به. هذه بعض أعراض التوحد فهل منها ما ينطبق على ابنك؟ إن انشغال الطفل بالتلفاز أمر طبيعي فقد يصل الحال ببعض الأطفال إلى أنهم لا يردون عليك إذا ما حدثتهم وهم يشاهدون التلفاز (ومنهم ابني) فالإثارة الموجودة على الشاشة الصغيرة تشدهم بقوة. أما كون ابنك قد قام من النوم ولم يهتم بأحد فربما كان تحت تأثير النوم (مدروخ) أو لم يكن في المزاج الملائم للتواصل، وعن تحديقه في المكيف فربما لأنه أول مرة يرى المكيف أو شده شيء فيه.. أما ما وصفت به ابنك فهو يدل على أنه طفل عادي وهو في السنة الأولى من عمره أي هي مرحلة بداية الكلام باستخدام الكلمات وليس الجمل، وذكرت أنه بدأ يتعلم ذلك إذن فهو بخير إن شاء الله، وقولي لقريبتك إن هذه الأمور لها أهلها فلا داعي لأن تنكد على الآخرين. عموما -وحتى لا أكون مثل صديقتك التي رمتك في دوامة الحيرة- فإنني أقترح عليك زيارة مختص ليعاين طفلك مباشرة؛ فيمكنك زيارة عيادة معهد الطفولة بجامعة عين شمس الواقع بجانب كلية التجارة، وهي عيادة خاصة بالأطفال و بأسعار رمزية إن لم تكن مجانية ليؤكدوا لك ما ذكرته لك والعيادة على مستوى عال من الكفاءة فلا تترددي.. أتمنى لك التوفيق.