موقع منهج حياة

إياك أن تبيت يومك ووالدك أو والدتك حزينة بسببك


176 مشاهدات

إياك أن تبيت يومك ووالدك أو والدتك حزينة بسببك

منذ بضع سنوات حدث خلاف بينى وبين والدى الحبيب حفظه الله ومن شدة غضبى قررت يومها ألا أحادثه أبدا مهما حدث يومها ذهبت إلى سريرى ونمت لأرى فى منامى أن المنية قد وافت والدى وأنا لم أصالحه بعد , فى منامى رأيتنى أجرى فى كل إتجاه أبحث عنه أطلب منه السماح أحاول إسترضاءه ... أحاول أن أفعل أى شىء ولكن بلا جدوى رأيتنى أجثوا على ركبتاى وأحثو التراب على رأسى من شدة الحزن والقهر يومها إنتفضت من نومى فزعا وأنا أبكى بحرقة نظرت إلى ساعتى فوجدتها تمام الرابعة فجرا , فقمت على عجل أرتدى ملابسى وزوجتى تطلب منى أن أنتظر إلى الصباح لكن اللوعة أفقدتنى أى منطق هرعت إلى شقة والدى فى الشارع المجاور وطرقت على بابه حتى إستيقظ وما أن فتح الباب حتى أمسكت يده أقبلها وأطلب منه السماح وبالرغم من شدة طبع والدى ألا أننى فوجئت به يبكى ويحتضننى ولم يسألنى عن سبب ما فعلت ومن يومها وأنا لا أطيق أبدا أن يستمر خصاما بيننا وأنت إياك أن تبيت يومك ووالدك أو والدتك حزينة بسببك إياك أن تستهتر وتسوف وتقول سأصالحه بعد أيام فقد يأتيه الموت قبل ذلك ... أو يأتيك أنت فتلقى ربك على ذنبك هذا قال رسول الله صل الله عليه وسلم " ..... من أدرك أبويه أو أحدهما فلم يبرهما ، فمات فدخل النار فأبعده الله ... "