موقع منهج حياة

ابنة الـ 5.. هل يضرها دخول المدرسة؟


169 مشاهدات

ابنة الـ 5.. هل يضرها دخول المدرسة؟

مروة هي ابنتي الكبرى، وأنا تزوجت وعمري 21 سنة، وزوجي يكبرني بـ10 سنوات وعلاقتنا -والحمد لله- جيدة الآن، هي تبلغ من العمر 4 سنوات و6 أشهر، أدخلتها إلى الحضانة وهي في سن سنتين ونصف. والآن هي في القسم قبل التحضيري، وهي جيدة ولكن المحيطون بي والمعارف ينصحونني بإدخالها إلى التحضيري هذه السنة حتى تلتحق بالمدرسة في العام المقبل، وستكون قد بلغت الـ5 سنوات و6 أشهر، علما أن السن القانونية في بلدنا هي 6 سنوات للسنة الأولى الابتدائية و5 سنوات للتحضيري. المهم أنني أشك في قدرات ابنتي مع العلم أنها ذكية وسريعة البديهة لكنها أحيانا تشرد وتصبح ثقيلة الفهم.. لا أدري لماذا كذلك، ترفض أن أعلمها في المنزل فهي لا تتعلم إلا في الحضانة، وهي حضانة جيدة تعلمهم القرآن والدين ببساطة، وهي تحب مدرستها وصديقاتها. وفي هذه الأيام تأخرت في تسجيلها، فأخذت تقول أريد أن أذهب إلى المدرسة لا أريد البقاء في البيت. المهم أنا حائرة هل ألحقها بالمدرسة في 5 سنوات ونصف أم في 6 سنوات ونصف؟ مع العلم أنني التحقت بالمدرسة في سن مبكرة، وأحيانا أتمنى لو لم أفعل، ومع ذلك فقد نجحت في دراستي وكنت من الطلبة الجيدين، لكن أختي التحقت في سن 6 سنوات وكانت متفوقة جدا.. ماذا أفعل؟ أعينوني على اتخاذ القرار.. أفيدوني من فضلكم. انتهت تقول أ/عزة تهامي بدا سؤالك -سيدتي- عن إلحاق ابنتك بالمدرسة وعمرها خمس سنوات ونصف غريبا نوعا ما بعدما ذكرت أن السن القانونية في بلدكم هي 6 سنوات، فأعتقد أن هذا القانون يجعل الأمر محسوما، إلا إذا كان لك الخيار في إلحاقها بالمدرسة في هذه السن الصغيرة (رغم وجود القانون) بطريقة أو بأخرى أو بالمدارس الخاصة التي يمكن أن تسمح بذلك. على أية حال إذا كان لك هذا الخيار فيكون من الأمثل حينئذ إجراء اختبار لقدرات وذكاء ابنتك لمعرفة ما إذا كانت تستطيع مواكبة ما يؤخذ في المرحلة الابتدائية وهي ابنة خمس سنوات ونصف أم لا، فإن هذا أفضل ما يمكنك تقديمه لابنتك. لكن إذا لم تكن مثل هذه الاختبارات متاحة، فأنت أبصر الناس بحال ابنتك، فإن لم يبد على ابنتك أمارات الذكاء غير العادي والذي يجعلها تستوعب ما لا يستوعبه الأطفال في مثل سنها، فالأفضل عدم التعجيل بدخولها مبكرا في المرحلة الابتدائية لأنها مرحلة نقلة نوعية وكمية تحتاج إلى نضج عقلي يتناسب مع هذه النقلة. وما حدث لك ولأختك من اختلاف في المستوى الدراسي -رغم أنه لا يمكن تعميم تجربتكما على كل الأطفال وعلى كل الظروف- يعتبر مثالا واضحا للفرق بين الالتحاق مبكرا بالمدرسة أو في الوقت الملائم والمناسب مع النمو العقلي للطفل. وأخيرا أدعو الله أن يلهمك الصواب والسداد.